اثريه ثقافيه

6 فبراير، 2010

الملكه حتشبسوت(ماعت كا رع- حتخت آمون)

ودي بقي واحده من أعظم ملكات مصر الفرعونيه وإللي بعتبرها أعظم شاهد علي دور المرأه المميز وقدرتها علي الإداره والحكم خلال مصر الفرعونيه، وعلي فكره كانت إمرأه قويه وطموحه جدا قدرت بقوه شخصيتها أن تتولي شئون البلاد لأكثر من عشرين عاما.....وكانت فتره عهدها كلها حافله زاهره عم فيها السلام والرخاء في أرجاء البلاد وشيدت فيه أروع المعابد وأجمل المنشآت ، علي الرغم من أنها واجهت العديد من المشاكل في بدايه عهدها بسبب حكمها من وراء الستار(من تحت لتحت يعني)بدون شكل رسمي، ومن ناحيه تانيه واجهت مشاكل مع الشعب حيث يري أغلب الناس إنها إمرأه ولاتستطيع حكم البلاد... بس قدرت بذكائها تتغلب ع المشاكل دي وتدير البلاد بمهاره، وبعض المؤرخين بيقولوا أنها قتلت زوجها وأخوهاإللي هو الملك "تحوتمس الثاني"علشان تستولي علي الحكم ......ياتري إيه قصه الملكه دي!!! وحكايتها إيه.....وسر إعتلاءها عرش مصر .... ؟؟؟؟؟وإيه هي اروع واجمل معابدها ومنشأتها دي.....
وإيه إللي حصل.....؟؟؟؟؟؟



حتشبسوت .
كانت "حتشبسوت أو ماعت كارع "واللي معناه "أفضل النساء بفضل آمون" أو "خليله آمون" أو "أميره النساء النبيلات بفضل أمون " إبنه الملك "تحوتمس الأول " والملكه"أحمس خنت تمحو" وماكانتش الإبنه الوحيده ليهم ولكنها كانت الإبنه الكبري وكان ليها أخت كمان وكان إسمها "خبيتا نفرو" وأخ غير شرعي(من زوجه غير ملكيه من الزوجات الثانويات إحدي حريم البلاط الملكي إللي كان إسمها "جدت نفرت" تقدروا تقولوا كده جاء من إحدي عاشيقات الملك) كان إسمه " تحوتمس الثاني " وقد تزوجت حتشبسوت منه يعني إتجوزت أخوها (من أبيها) عشان يبقي وريث شرعي للبلاد بعد وفاه والده( هو صحيح أبوه كان ملك لكن أمه مكانتش ملكه وفي الحاله دي ميقدرش يتولي عرش البلاد إلا بعد زواجه من إمرأه ليها أصل ملكي ودي كانت عاده فرعونيه) وبعد زواج حتشبسوت من تحوتمس الثاني شاركت زوجها في الحكم وبعد عامين أنجبت حتشبسوت إبنتين هما "نفرو رع" و" مريت رع حتشبسوت" لكن زوجها "تحوتمس الثاني"كانت عينه زايغه ذي والده "تحوتمس الأول" إنجب أيضا من إحدي الزوجات الثانويات" عاشيقاته وإللي كان إسمها "إيزيس" إبنا وسماه "تحوتمس الثالث" إللي إتجوزت منه بعد كده إبنه حتشبسوت "نفرو رع" وعلي فكره الزواج ده تم بعد معارضه شديده من حتشبسوت لمده سنتين بحالهم عشان الزواج ده بيعطي الأمير إللي إسمه "تحوتمس الثالث " ده الحق في تولي العرش ......وتفكيرها كان في محله.... بعد وفاه زوجها "تحوتمس الثاني" أثناء إحدي المعارك وهو في سن الأربيعن كان من الطبيعي إن علي طول "تحوتمس الثالث " يتولي العرش بعد زواجه من إبنه حتشبسوت .....فكرت وقدرت بذكائها تمنع ده (بقي حتشبسوت هتسيب ابن ضرتها يتولي العرش كده بالساهل).........



توليتها العرش.
تولي فعلا تحوتمس الثالث الحكم بشكل صوري بس وده عشان كان لسه صغير وأعلنت وصيتها عليها وأخذت تحكم بإسمه لفتره في باديء الأمر ويوما بعد يوم قدرت تنحيه جانبا (قالتله من الآخر إجري إجري روح شوفلك حته إلعب فيها لما تكبر إبقي تعالي ) وقدرت فعلا تحدد إقامه إبن زوجها (تحوتمس الثالث ) في مكان بعيد لمده تصل إلي 13 عاما وده بعد ما أطمأنت علي قوه سلطانها وحكمت بمفردها مده تصل لأكتر من عشرين عاما ، وذلك بدهائها وذكائها قدرت تجذب لها كهنه آمون إللي قدروا يساعدوها في قصه الولاده الإلهيه ، وإنها إبنه المعبود آمون من صلبه وقد صورت تفاصيل الولاده المقدسه علي جدران معبدها بالدير البحري ،(كهنه آمون دول آه منهم) وأستطاعت أن تتولي عرش البلاد وأمرت بتتويجها ملكه علي البلاد بمباركه من الإله آمون (وبذلك تصبح حتشبسوت ثالث ملكه تضع علي رأسها التاج المزدوج بعد الملكتين السابقتين "نيت أقرت" و"سبك نفرو" من ملكات الدوله القديمه والوسطي )
وظهرت حتشبسوت في النقوش والمناظر المصوره في الكرنك مرتديه زي الرجال (زي الملوك) حتي الذقن الملكيه المستعاره الخاصه بالملوك وكانت تخاطب بألقاب وعبارات التذكير ذي ملك مش ملكه وهو مش هي .....كده يعني.
الإداره والحكم.
علي الرغم من كون حتشبسوت إمرأه إلا إنها كانت تتمتع بعدد من الصفات إللي مكنتها من إنها تكون ملكه متمكه علي عرش مصر يأتي في مقدمتها إنحدارها من أصول ملكيه وتاني حاجه نسبها إلي أمون بالإضافه إلي تمتعها بذكاء باهر وكمان إلمامها بالمهارات القتاليه حيث حرص والدها علي تميتها فيها منذ الصغر عشان كده إندفعت للمقاتله بحقها علي العرش وخلعت ملابس النساء وإرتدت ملابس الرجال ووضعت ذقن مستعار كمان كل ده عشان تؤكده قدرتها علي إداره شئون البلاد والقيام بمهامها كفرعون لمصر علي أكمل وجه وفعلا نجحت "حتشبسوت" كمرأه في أن تمسك بزمام الأمور وده عن طريق تعين مجموعه من الرجال المختارين حيت قام كل واحد منهم بناحيه من نواحي الحياه المختلفه وقد ساهموا الرجال دول في تقدم البلاد وإذدهارها ولعل من أقوي الرجال والشخصيات في عهد الملكه دي "سنموت" الوزير والمهندس ومربي إبنتها"نفرو رع" وإللي كان بيقود الحملات خارج البلاد وكانت تحت تصرفه ثروه معبد الكرنك كما أشرف علي المنشآت الملكيه في الدير البحري( ويقول بعض المؤرخين أن حتشبسوت وسنموت كان بينهم قصه حب وغرام).



ألقابها.
تلقبت حتشبسوت بألقاب الملوك مثل"الإسم الحوري" ،"الإسم النبتي"، والإسم النسوبيتي" ، إسم حورس الذهبي"، "ابن رع"



أعمالها.
أولا:_ في الداخل.
أقامت معبدها الجنائزي بالدير البحري (وإللي كرسته لعباده الإله آمون ولحتحور وأنوبيس فضلا عن الطقوس الجنائزنيه للملكه حتشبسوت وأبيها تحوتمس الأول ) وإللي تم بناؤه علي هيئه شرفات من الحجر الجيري الأبيض وفي وسطها طريق صاعد بينتهي بقدس الأقداس وبحيط بالأفنيه أعمده وصورت علي جدرانه مناظر رحله بونت في الرواق القائم في الشرق الأعلي وإللي بيظهر فيه سكان بونت يسكنون أكواخ في وسط النيل وتقدم لإستقبال البعثه المصريه زعيمهم وزوجته.
حفرت لنفسها مقبره في وادي الملوك بجوار مقبرتي تحوتمس الأول والثاني وحفرت مقبره تانيه كمان بعيده عن وادي الملوك ووضع بها تابوت ولكن المقبره دي لم تستخدم علي الإطلاق..
وفي الكرنك إهتمت الملكه حتشبسوت بإقامه ما يعرف "بالمقصوره الحمراء" لتوضع بها قارب آمون المقدس بداخلها كما شيدت المقاصير في منطقه إصطبل عنتر.
إهتمت أيضا بتشيد عدد من العمائر المختلفه من المعابد والقصور والمسلات وأقامت مسلتين لها أمام الصرحين الرابع والخامس بالكرنك.
وقد وجدت على جدران معبد سيرابيط الخادم انها استعملت مناجم الفيروز فى سيناء خير استعمال .
ثانيا:_ في الخارج.
أهتمت حتشبسوت بالنشاط التجارى أكتر من العسكري وأرسلت البعثات إلي بلاد بونت وإستجلبت من هناك البخور علي هيئه أشجار وتم زراعتها أمام معبدها والعاج والأبانوس والأخشاب الثميه والكحل والذهب والفضه وأحجار نصف كريمه وحيوانات كالظراف والفهود والقرود بخلاف المواد العطريه كما كان يصل للملكه حتشبسوط فى بلاطها سفراء الدول الاجنبيه محملين بالهدايا الثمينه من اجلها .

نهايتها .
 توفيت الملكه فجاه  من غير ذكر اى سبب محدد لوافتها ،لم يعثر على جثمانها فى مقبرتها سواء فى طيبه او المحفوره فى وادى الملوك .... ولم يعثر عليها فى خبيئه المومياوات بالدير البحرى ......
ويبدو ان مافعلته حتشبسوت بالملك تحوتمس الثالث جعل انصاره ينتقمون من كل ماتركته حتشبسوت فبداو يزيلون صورها من على الجدران ويشوهون كل ما قامت به باعتبارها خارجه على التقاليد المصريه واغتصابها حكم مصر( كل ظالم اخرته سودا)..........................

ولكن عثر مؤخرا على جثمانها بفضل جهود علماء المصريات  حيث اعلنت مصر  عن اكتشاف مومياء الملكة حتشبسوت والكثير من حياتها ، وتم الكشف عن سر مومياء حتشبسوت، إحدى أهم الملكات الفرعونيات التي حكمت مصر بين (1503 ـ 1483 قبل الميلاد) .
وقد اشاربعض علماء المصريات الى ان المصريين القدماء قد يكونون عمدوا الى نقل مومياء حتشبسوت ووضعها مكان مومياء مرضعتها بهدف حمايتها من غضب تحوتمس الثالث، الذي حاول ازالة اثرها من الوجود.
واستمر البحث عن جثمان الملكه حتشبسوت عددا من علماء المصريات واعتقدوا ان مومياء حتشبسوت هي تلك المومياء التي تم الابقاء عليها في المقبرة رقم 60، فذراعها اليمنى المثنية فوق صدرها، مثنية بالطريقة التي كانت تستخدم لتحطين مومياءات ملوك الأسرة الثامنة عشرة وبداوا دراسه  المومياء الموجودة في المتحف المصري التى يعتقدون انها تخص جثمان الملكه حتشبسوت،  واستندوا على كلامهم ده من خلال العثور على سن مكسورة داخل وعاء كانوبي كتب عليه اسم الملكة، يتطابق مع السن المكسورة الموجودة في فم المومياء وساعدهم فى ذلك ايضا فحص (DNA)  والمومياء موجوده الان بالمتحف المصرى. 

 من خلال العرض السابق نستطيع ان نقول هذه الملكة تركت ألغازا كثيرة وأسرارا، وربما يكون أكثر تلك الألغاز إثارة شخصية «سنموت» ذلك المهندس الذى بنى لها معبدها الشهير في الدير البحري، والذى منحته 80 لقبا وكان مسؤولا عن رعاية ابنتها الوحيدة، وقد بلغ من حبه لمليكته أن حفر نفقا بين مقبرتها ومقبرته. وإذا جاءت تلميحات المؤرخين لتشير إلى وجود حالة حب قد جمعت الاثنين سنموت وحتشبسوت، فإنهما الملكة وخادمها أيضا قد شاركا في «حياة أسطورية»، وانتهى كل منهما نهاية غامضة لا تزال لغزا حتى الأن.

ومن الاحداث التي طبعت حياة حتشبسوت وفاة ابنتها الوحيدة نفرو راع الأمر الذي ترك عظيم الأثر في حياة امرأة متميزة ما زال الغموض يلف الكثير من حياتها رغم اعمالها الكثيرة المعروفة، ومنها مسلتا حتشبسوت في معابد الكرنك والمقاصير.
من الغرائب ايضا التى تخص هذه الملكه انها اول من ارتدت القفازات حيث كان يوجد عيب خلقى بأصابعها ولم يعرف الناس ذلك الا بعد رؤيه موميائها ففى اغلب التماثيل التى صنعت لها كانت يداها تبدوان طبيعيه لانها كانت تامر النحاتون بذلك.














هناك 6 تعليقات:

Dr.el-shafey يقول...

المؤرخة والعالمة الجليلة زئردة...ما هذه الفخامة في العرض والرشاقة في الأسلوب...بس ايه الروقان دا...................(قالتله من الآخر إجري إجري روح شوفلك حته إلعب فيها لما تكبر إبقي تعالي )


سلاااااااااااااااااااااام
ياراااااااااااااااااااجل

حزنبل وعياله الاربعه (شكولاتس وخوخه وزئرده وميرو) يقول...

بجد ضحكت بشكل هستيري بس أعمل إيه يابابا لما بندمج بعيش وخصوصا لما زئرده تدخل في الموضوع ربنا يخليك ليا يارب

غير معرف يقول...

اخيرا ياخوخه .
بس بجد موضوع هائل ورائع وجميل و فوق الممتاز.
ميرسي ياروح قلبي بجد انا استمتعت جدا جدا وعملت للموضع كوبي ع الجهاز و نسخته يعني ياستي هنطبع كتب من ورا مدونتك
سمكه

حزنبل وعياله الاربعه (شكولاتس وخوخه وزئرده وميرو) يقول...

ديما منوره ياروح قلبي .......وانا سعيده جدا إنه عجبك ....لو عندك أي طلب تاني إنتي أأموري... عنيا

غير معرف يقول...

مجهود رائع يا شكولاتس ونهايه حزينه لملكه مصريه تكررت قصتها مع كلبوبترا وشجره الدر فيما بعد ....
وفى انتظار المزيد
دكتور محمد عبد الرزاق

حزنبل وعياله الاربعه (شكولاتس وخوخه وزئرده وميرو) يقول...

ميرسى ليك على وجود الدائم فى مدونتى ....وعلى ذوقك ..وحرصك على التدوين